تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور طلب كود تفعيل العضوية
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: دليل المعلم في تقويم المراحل المبكرة

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي دليل المعلم في تقويم المراحل المبكرة

    اسمحولي في طرح هذا الموضوع الهام كأول مشاركة
    وهو من إعداد

    الإدارة العامة للقياس والتقويم

    ربيع الآخر 1421هـ



    بسم الله الرحمن الرحيم



    مقدمه :

    يسر وزارة المعارف أن تضع بين يديك أخي معلم الصفوف المبكرة هذا الدليل الذي يحوي بين طياته عرض لأساليب حديثه لتقويم التلاميذ في الصفوف المبكرة .

    ويضم هذا الدليل :

    شرح التعريفات والمصطلحات الواردة في الدليل .
    المادة الخامسه من مواد لائحة تقويم الطالب والخاصة بالتقويم في الصفوف المبكرة .
    الطريقة الجديدة لتقويم الصفوف المبكرة .
    طرق قياس وتقويم العلوم والمعارف والمهارات .
    يطاقة التقويم (سجل تقويم التلميذ في الصفوف المبكرة) .
    نقل الطالب أو ابقائه في صفه .
    لجنة التوجيه والارشاد بالمدرسه .
    يؤمل من هذا الدليل أن يساعدك أخي المعلم في تقويم التلاميذ في تلك الصفوف وتحديد مستوى تحصيلهم وفق الأسس العلمية والعملية المناسبة لأعمارهم وقدراتهم ، ومعتمدا في ذلك على اسلوب التقويم المستمر الذي يفترض المتابعة المستمرة لهم طيلة فترة وجود التلميذ في المدرسه خلال العام الدراسي ، وبالشكل الذي يضمن العدالة والدقة والأمانة في إصدار الحكم النهائي على مستواهم في نهاية العام . وان تتحرى الدقة والموضوعية عند تحديد المهارات والجوانب التي لم يتقنها التلميذ ، وأن تقترح الحلول المناسبه للمشكلات التي تواجه تلاميذك في مادة او مواد معينه لكي يكون ذلك مساعدا للأسرة على فهم واستيعاب تلك المشكلات ومن ثم مشاركة المدرسة في تبني الحلول المقترحه والمساعدة في علاج مختلف المشكلات .



    الفصل الأول



    التعريفات والمصطلحات الواردة في الدليل :



    التقويم : تقويم التحصيل الدراسي للتلاميذ .



    المهارة : قدرة التلميذ على أداء مهمة ما أو نشاط معين بصورة متقنة وبالأساليب والإجراءات الملائمة و المحددة و بطريقة صحيحة تحت متابعة مستمرة من المعلم .



    الملاحظة : مايلاحظه المعلم على التلميذ من السلوكيات المختلفه (مرغوبة أو غير مرغوبه) .



    المستوى : ويقصد به مستوى تحصيل التلميذ والذي يحدده المعلم في ضوء اتقان التلميذ للمهارات المحددة للمادة في نهاية كل فترة من فترات التقويم الأربع خلال العام الدراسي وذلك بكتابة رقم من 1-4 و تفسر كالآتي :

    (1) أتقن التلميذ جميع المهارات المقررة في المادة الدراسيه .

    (2) أتقن التلميذ 66% من المهارات المقررة أو أكثر بما فيها مهارات الحد الأدنى .

    (3) أتقن التلميذ مهارات الحد الأدنى على الأقل .

    أتقن التلميذ بعض مهارات الحد الأدنى والمهارات الأخرى المقررة .
    العلوم و المعارف و المهارات الأساسية : جميع قوائم العلوم و المعارف و المهـارات المحـددة لكل مادة من المواد الدراسية المقررة على التلميذ في كل صف من الصفوف الثلاثه .



    مهارات الحد الأدنى : هي مجموعة من المهارات والعلوم والمعارف في كل مادة من المواد الدراسية التي تمثل الأساس لتمكن التلميذ من المهارات والعلوم والمعارف اللاحقه وقد حددت بعلامة (x ) أمامها لتكون هي مهارات الحد الأدنى ، و بناء على تمكن التلميذ وتحقيقه لهذه المهارات يمكن للمعلم أن يحكم على انتقاله للصف الأعلى أو البقاء في صفـه . بمعنى أن يتأكـد المـعلـم أنـه استنـفـذ جميـع الطـرق والأساليب و الوسـائل و الخبرات التعلميه قبل أن يحدد بقاء التلاميذ في صفوفهم وهم الذين لم يتقنوا جميع مهـارات الحـد الأدنـى ، وعـلى المعلم أن يضع في اعتباره عند الحكـم على بقـاء أو انتقـال التلميذ من صفه ، إمكانية مضيه في تعلم المادة دون صعوبات كبيرة ، بمعنى أن التلميذ يمتلك الحد المناسب من متطلبات المادة للعام الدراسي القادم .



    لجنة التوجيه والإرشاد : هي اللجنة المعنيه بدراسة حالات التلاميذ الذين يقرر المعلم او رائد الصف بقاءهم في صفوفهم نتيجة لعدم اتقانهم مهارات الحد الأدنى في أي مادة من المواد الدراسية المقررة . وتتألف هذه اللجنة من مدير المدرسة (رئيسا) والمرشد الطلابي أو القائم بعمل الإرشاد في المدرسة (مقررا) وثلاثة معلمين متميزين (أعضاء) و يشارك في اجتماعات هذه اللجنة معلم أورائد الصف الذي تناقش اللجنة وضع تلاميذه .


    قوائم العلوم والمعارف والمهارات : هي تلك القوائم التي تم تحديدها من خلال تحليل محتوى المواد الدراسية المقررة في كل صف من الصفوف المبكره ، المبنية على آراء المشرفين التربويين والمعلمين في مختلف إدارات التعليم حولها واتفاقهم عليها كقوائم للمهارات لكل مادة ، كما حدد جزء منها كحد أدنى كما اشير الى ذلك آنفا . وقد نصت لائحة تقويم الطالب في المادة الخامسة بند ( 2) فقرة ـ أ ـ الوفاء بحد أدنى من العلـوم و المعــارف و المـهارات تحـدده الجهة التعليميـة المختصـة و تـصدر به قرار من رئيـس الجهة التعليمية .

    الفصل الثاني

    المادة الخامسة من مواد لائحة تقويم الطالب (التقويم في الصـفوف المبكرة) :



    تعد الصفوف الثلاثه الأول من المرحلة الابتدائية وحدة متكاملة غرضها تمكين الطالب من اكتساب حد أدنى من الخبرات والمعلومات والمهارات المقررة لهذه المرحلة وفقا لأهداف التعليم الابتدائي التي حددتها سياسة التعليم في المملكة.
    يكون تقويم الطالب في هذه الصفوف مستمراً ومعتمداً على ملاحظات معلميه ومشاركته في الدروس، وأدائه في التدريبات والاختبارات الشفهية والتحريرية المناسبة وينقل الطالب إلى الصف التالي بإحدى طريقتين :
    الوفاء بحد أدنى من العلوم والمعارف والمهارات تحدده الجهة التعليمية المختصة ويصدر به قرار من رئيس الجهة التعليمية .
    تحقيق النهاية الصغرى في آخر العام بما يتفق مع ما ورد في الفقرة (7) من المادة السادسه .
    تصمم الجهات التعليمية بالتنسيق فيما بينها بطاقة تقويم يسجل المعلم فيها خلاصة ملاحظاته على الطالب والتقديرات أو الدرجات التي يحصل عليها والصعوبات التي يواجهها بواقع مرتين في الفصل الدراسي ، ويزود ولي أمره بنسخة منها .
    تقوم لجنة التوجيه والإرشاد بالمدرسة أو ما يماثلها بدراسة وضع الطالب الذي لم يتمكن من تحقيق الحد الأدنى أو النهاية الصغرى ، واتخاذ قرار إما بترفيعه أو إبقائه عاماً آخر أو تحويله إلى البرامج المساندة .
    للمدرسة بعد التنسيق مع إدارة التعليم أن تتبع أساليب تدريس قائمة على القدرات الذاتيه مثل:
    أ - توزيع الطلاب ، وإعادة توزيعهم ، في أثناء الفصل الدراسي إلى مجموعات متقاربة الأداء في المهارات الأساسية داخل الفصل الواحد وفقا لنتائج التقويم المستمر .



    ب - تحويل الطالب إلى البرامج المساندة إذا وجدت ، بعد استنفاد الجهود التعليمه داخل مجموعته ، وبعد تشخيص الصعوبة التي يعاني منها وأخذ موافقة ولي أمره على التحويل .



    ج- تَلَقَّـي الطالـب إذا تبيـن أن في ذلك تحقيقاً للمصلحة دروس المهارات الأساسية في مجموعة لا تقع ضمن مجموعات فصله على ألا يؤثر ذلك فيما يتعلمه ضمن مجموعات فصله .



    الفصل الثالث







    الطريقة الجديدة لتقويم الصفوف المبكرة :



    تقضي لائحة تقويم الطالب الجديدة أن يكون تقويم تحصيل التلميذ في الصفوف الثلاثة الأول من المرحلة الابتدائية مختلفاُ عنه في بقية صفوف مراحل التعليم العام ، واعتبرت اللائحة تلك الصفوف (الصفوف المبكرة) قاعدة أساسية إنطلاقاُ من حقيقة أن الطالب في بداية التحاقه بالتعليم يحتاج إلى رعاية خاصة ،يتعلم من خلالها الكشف عن قدراته ، والتعرف على ما قد يعترضه من صعوبات نفسية ودراسية يمكن أن تؤثر عليه طيلة سنين التعليم العام . وإضافة إلى ذلك فإن الضعف الذي يلاحظ على بعض طلاب التع ليم العام في بعض المواد الدراسية إنما هو ناتج عن عدم التركيز على الجوانب الأساسية من مهارات ومعارف وخبرات في الصفوف المبكرة من المرحلة الابتدائية أو أنه ناجم عن اتباع أسلوب تدريس يعتمد فقط على التلقين ، ويركز على ذكر المعلومات وترديدها دون فهم حقيقي لها .ط



    وللإسهام في حل هذه المشكلات تضمنت اللائحة عدداً من الأسس للتعامل مع تقويم الطلاب في الصفوف الثلاثة الأول من المرحلة الابتدائية تمثلت في الآتي :



    التركيز على إكساب الطلاب المهارات والمعارف والخبرات الأساسية في كل مادة دراسية .
    إتباع أساليب تدريسية تؤدي إلى تجسيد الفهم الحقيقي لمحتوى المادة الدراسية.
    العناية بالجانب التطبيقي باعتماد أسلوب تقويم الأداء الذي يتم فيه التأكد من تمكن الطالب من المهارة أو المعرفة .
    تجنب الآثار النفسية السلبية التي قد يتعرض لها الطلاب وارتباطها بتجربتهم الدراسية مثل الشعور بالقلق والخوف .
    غرس العادات والمواقف الإيجابية في نفوس الطلاب تجاه التعليم .
    إيجاد الحافز الإيجابي للنجاح والتقدم بحيث يكون الدافع للتعليم والذهاب إلى المدرسة هو الرغبة في النجاح وليس الخوف من الفشل .
    تجنيب الأطفال الآثار النفسية الناتجة عن التركيز على التنافس والشعور بأن درجات أدوات التقويم هي الهدف من التعليم .
    إشراك ولي أمر الطالب في التقويم وذلك بتزويده بمعلومات عن الصعوبات التي تعترض ابنه ، ودوره في التغلب عليها .
    اكتشاف الإعاقات وصعوبات التعلم لدى الطلاب مبكراً والعمل على علاجها والتعامل معها بطريقة تربوية صحيحة .
    غير أن التركيز على هذه الأسس في تقويم طالب الصفوف المبكرة من المرحلة الابتدائية لا يعني عدم استخدام الاختبارات فهي تظل أداة من أدوات التقويم إضافة إلى الأدوات الأخرى مثل ملاحظة المعلم ، والمشاركة في الدروس ، والقيام بالتدريبات والنشاطات المتعلقة بالمادة الدراسية . غير أن الاختبارات وغيرها من أدوات التقويم الأخرى في هذه الصفوف تركز على المهارات والخبرات والمعارف الأساسية التي يتوجب على الطالب اكتسابها في كل من هذه الصفوف الثلاثة ويكون استخدامها مستمراً طوال العام .



    كما أن المعلم في هذه الصفوف مطالب بتدريس جميع مفردات المادة الدراسية المقررة كالمعتاد مع تركيز خاص على الأساسيات ، فإذا درس الطالب صفة الصلاة في مادة الفقه على سبيل المثال ، إنه يركز على أداء الصلاة عملياً بطريقة صحيحة ولا يكفي إطلاقاً أن يعرف الطالب صفة الصلاة بمجرد حفظ وترديد الوصف المكتوب في الكتاب .



    وفي الهجاء لا يكفي أن يميز الطالب أشكال الحروف من خلال الصور الموجودة في الكتاب وإنما ينبغي على المعلم أن يتأكد أن باستطاعة الطالب التمييز في مواقف متنوعة … وهكذا .



    ولأهمية إطلاع أسرة الطالب على مدى تقدمه في اكتساب ما هو مطلوب منه في المواد الدراسية المختلفة والصعوبات التي يواجهها . حددت اللائحة آلية للتعاون بين الأسرة والمدرسة في رصد مسيرة الطالب وحل ما قد يعترض الطالب من صعوبات أولاً بأول ، بحيث يكون قرار انتقاله إلى صف أعلى أو بقاؤه في صفه في نهاية العام مبنياً على جهود متواصلة ومتابعة دقيقة طيلة العام .



    ونظراً للأهمية القصوى لتكامل طريقة التدريس مع أسلوب التقويم ، فإن اللائحة تشير إلى أهمية استخدام أساليب التدريس المبنية على مراعاة الفروق الفردية بين الأطفال .

    الفصل الرابع





    طرق قياس وتقويم العلوم والمعارف والمهارات





    يتم تقويم التلميذ بأساليب مختلفة تتناسب وطبيعة الهدف أو الأهداف المطلوبة في عملية التقويم ، ومن تلك الأساليب الاختبار ، الملاحظة ، الآداء ، المناقشه ، القيام بالتدريبات والواجبات والنشاطات المتعلقة بالمادة الدراسية ، وفيما يلي نموذج لبعض الأهداف لمواد مختلفة والاسالي ب التقويمية الممكنة :



    الرمز المهارة الأهداف أساليب التقويم الممكنة الأهداف أساليب التقويم الممكنة
    الاختبارالملاحظةالأداءالمناقشةالتدريباتالواجبات
    1/1/1 حفظ السور المقررة يحفظ السور المقررة ش


    1/2/12 عدد الصلوات الخمس مرتبة مع عدد ركعاتها يعد الصلوات الخمس مرتبة

    يذكر عدد ركعات كل صلاة ش *

    * 3/6/2 التعبير عن مشهد من البيئة أو حكاية يعبر عن مشهد من البيئة

    يعبر عن حكاية سمعها أو رآها ش

    ش *

    * *

    * *

    * *

    * *

    * ش : شفوي



    وتتم عملية التقويم بأن يقوم المعلم خلال فترة التقويم المحددة بتصنيف التل ميذ علىأحد المستويات الاربعة التي سبق ذكرها ، على أن يأخذ بعين الاعتبار مايلي :

    عدم الاكتفاء بالمتابعة الذهنية للتلميذ بل يجب تدوين كافة الملاحظات عنه في سجل المتابعة ليسهل الرجوع إليها عند التقويم في نهاية الفترة وتكوين صورة واضحة عن تدرج التلميذ في إتقان المهارة .
    مراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ وإعطاء كل تلميذ الفترة الزمنية الكافية لإتقان المهارة .
    في حالة عدم اجتياز التلميذ لمهارة ما في إحدى الفترات فعلى المعلم متابعته فيها خلال الفترة التى تليها ، وخاصة إذا كانت من مهارات الحد الأدنى .
    عند اكتشاف المعلم مشكلة يعاني منها التلميذ كصعوبة في التعلم أو الخجل أو نحو ذلك فعليه ابلاغ المرشد الطلابي لمباشرة علاج تلك المشكلة .
    حصر المهارات التي أتقنها التلميذ في نهاية كل فترة من فترات التقويم لتحديد مستواه الدراسي ، فعند إتقانه لجميع المهارات يعطي رقم واحد ، وعند إتقانه لثلثي المهارات (66%) أو أكثر بما فيها مهارات الحد الأدنى يعطي الرقم أثنين ، وعند إتقانه لمهارات الحد الأدنى على الأقل يعطى الرقم ثلاثة ، وخلاف ذلك يعطى الرقم أربعة .
    يرتبط نقل التلميذ للصف التالي بحصوله على رقم واحد أو اثنين أو ثلاثة في مستوى التقويم . أما إذا أعطي الرقم أربعة فلا يجوز نقله للصف التالي . وقد يلاحظ إتقان التلميذ لمعظم المهارات مع إخفاقه في بعض مهارات الحد الأدنى ، ويكون سببه في الغالب ضعف المتابعة المستمرة للتلميذ والتأكد من إتقانه تلك المهارات اللازمة لنقله للصف التالي ، كما أن إتقان التلميذ لمعظم المهارات يعني أن لديه الاستعداد لإتقان مهارات الحد الأدنى للمادة الدراسية .
    العديد من مهارات الحد الأدنى ، مهارات متصلة (ممتدة أو مستمرة) تتكون من مهارات فرعية يرتبط تقويمها بفترات زمنية محددة ، إلا أن إتقان التلميذ للمهارة يتطلب إتقان جزئياتها أيضا ، مع أنه في بعض الأحيان يتعذر على التلميذ إتقان بعض تلك الجزئيات ، فمثلا مهارة حفظ السور المقررة في مادة القرآن الكريم تتكون من عدد السور التي يجب حفظها في هذا الصف ، إلا أن الطالب قد يغيب لفترة نتيجة مرض أو نحوه فيتعذر عليه حفظ بعض السور خلال تلك الفترة ، لذلك فإن على المعلم متابعة التلميذ لحفظ ما فاته أثناء فترة غيابه ومشاركة أسرته في ذلك وعند عدم التمكن من إتقان التلميذ لجزء يسير من تلك المهارات الفرعية مع إتقانه لما قبلها ولما بعدها فيمكن اعتباره اجتاز المهارة الأساسية مع الإشارة إلى السور التي لم يحفظها بشرط ألا يتجاوز ثلث المهارة الأساسية .
    عند اتخاذ رائد أو معلم الصف قرار بعدم نقل التلميذ إلى الصف التالي ، وتوصل اللجنة إلى خلا فه ، فينبغي تفهم ذلك واعتباره مشاركة منها في تحمل مسؤولية نقل الطالب من عدمه ، وذلك عن طريق استخدام الأدوات العلمية المناسبة كالاختبارات الشفهية أو التحريرية ، أي أنها لم تصدر قرارها بناء على الانطباعات الفورية والتقديرات الذاتية . فعلى سبيل المثال لو تم نقل تلميذ إلى صف أعلى مع عدم إتقانه مهارات الحد الأدنى ، فسوف يسبب له العديد من المشكلات التحصيلية التي يضل متأثرا بها طوال سنواته الدراسية كما قد يضيف عبئا على المعلم وعلى زملائه لصعوبة مسايرتهم بسبب افتقاره للمهارات الأساسية التي تعد متطلبات للمرحلة الحالية .
    الفصل الخامس





    سجل التقويم ( بطاقة تقويم التلميذ في الصفوف المبكرة ) :



    هو تقرير عن أداء التلميذ الدراسي يرسل في نهاية كل فترة إلى ولي أمره للاطلاع عليه ومن ثم إعادته إلى رائد أو معلم الصف ليضاف إلى ملف التلميذ في نهاية العام الدراسي .



    يتكون السجل من مقدمة إرشادية للمعلم وولي أمر التلميذ ، يعقبها المهارات الأساسية لكل مادة في الصفحات اليمنى من السجل يقابلها في الصفحات اليسرى جداول التقويم موزعة على الفترات الدراسية الأربعة ،يلي ذلك في الصفحات الأخيرة تقويم التلميذ في مادتي التربية الفنية والرياضية وأدائه السلوكي والمواظبة وسلوك التلمبذ وعاداته في العمل ثم التقرير الختامي للتلميذ ، فملاحظات عامه وتوجيهات تضيفها المدرسة للأسرة .



    يعد السجل الوثيقة الرسمية لمستوى التلميذ التي يجب أن تعطي فكرة كاملة عنه خلال العام الدراسي ، لذلك يجب مراعاة الآتي عند تعبئته :-



    يوضع تحت خانة مستوى التلميذ في نهاية كل فترة دراسية من الفترات الأربع الرقم الدال على مستوى إتقانه للمهارات ؛ فعند إتقانه لجميع المهارات يعطى الرقم واحد ، وعند إتقانه لثلثي المهارات أو أكثر يعطى الرقم أثنين وهكذا ، ويفضل تدوين المستوى رقما وكتابة .
    في خانة العلوم والمعارف والمهارات التي لم تتقن ، توضح المهارات التي لم يتقنها التلميذ ، وإذا كانت المهارات غير المتقنه كثيرة فيكتفى بذكر رموزها من الصفحة المقابلة.
    في نهاية الفترة الرابعة يسجل أمام خانة (النتيجة العامة للمادة ) اجتياز التلميذ للمادة أو عدم اجتيازه بناء على مدى إتقانه لمهارات الحد الأدنى .
    يجب في نهاية كل فترة من الفترات الأربع إرسال السجل إلى ولي أمر التلميذ للتوقيع عليه بالعلم . ولضمان إطلاعه على سير إبنه الدراسي ومتابعته والتواصل المستمر مع المدرسة .
    وفي مادتي التربية الفنية والتربية البدنيه ، يطلب رائد الصف من معلمي المادتين تزويده بمستوى التلميذ فيهما ، علما بأنه لا توجد مهارات حد أدنى لهاتين المادتين .
    في صفحة النتيجة النهائية للتلميذ ، يشير رائد الصف إلى انتقال التلميذ إلى الصف التالي ، ويمكن أن يسجل بعض الملاحظات التي يجب مراعاتها في السنة الدراسة التالية إذا كان التلميذ يعاني من ضعف في إحدى المهارات ، أو يعاني من مشكلة سلوكية وما إلى ذلك . أو يشير رائد الصف إلى إبقاء التلميذ في صفه مع توضيح الأسباب .
    يجب أن تكون نتيجة التلميذ النهائية في الصفحة الأخيرة متسقة مع نتائجه النهائية في المواد فلا يشار إلى انتقاله إلى الصف التالي عند عدم اجتيازه لأحد المواد .
    في الجدول الخاص برأي اللجنة ، يدون ما تتخذه اللجنة من قرار مع ذكر الأسباب والمبررات التي دعتها لاتخاذه ، وفي حالة ذكر مشكلات دراسية أو نفسية يعاني منها التلميذ أو صعوبات يواجهها ، فيجب تزويد المرشد الطلابي بنسخه منها ليقوم بإعداد برامج مساندة مناسبة تطبق مع بداية العام الدراسي التالي .
    يجب أن يكون رأي اللجنة مستندا على نتيجة التلميذ على أداة علمية كتطبيق اختبار شفهي أو تحريري يحتوى على مهارات الحد الأدني على الأقل أو تحدد من قبل الجه ات المختصة بالوزارة .
    الفصل السادس



    نقل التلميذ أو ابقائه في صفه :



    تشير لائحة تقويم الطالب بأن معيار الحكم على مستوى الطالب ليس مجموع الدرجات التي حصل عليها في اختبار شفهي أو تحريري ، وإنما هو مدى إلمامه بالمهارات والمعارف الأساسية التي تم تحديدها في قوائم شاملة لمفردات المنهج من قبل الوزارة وإتاحتها للمعلم .



    أما الحكم بانتقال الطالب من صف إلى صف أعلى فإنه يبنى على تمكنه واكتسابه لحد أدنى من العلوم والمعارف والمهارات الأساسية المحددة من قبل الوزارة ، ويقصد بالحد الأدنى – كما أشير سابقا - أنه من أجل انتقال الطالب إلى صف أعلى عليه أن يتمكن من الإلمام بمجموعة من المهارات والمعارف التي تمثل بدورها الأساس للتمكن من المهارات والمعارف اللاحقة .



    ولمزيد من الإيضاح يمكن إيراد مثال افتراضي في مادة القراءة في الصف الأول الابتدائي .



    قامت الوزارة بتحديد قائمة العلوم والمعارف والمهارات – ولتكن اختصاراً قائمة (المهارات) في القراءة على افتراض أنها مادة مستقلة وذلك على النحو الآتي :

    المهارات المقررة مهارات الحد الأدنى
    (1) التميز بين الحروف قراءة وكتابة . ×
    (2) نطق الحروف بحركاتها الثلاث وسكونها . ×
    (3) قراءة الكلمة مع الفهم ×
    (4) قراءة التركيب أو الجملة مع الفهم
    (5) تحليل الكلمة إلى حروف والجملة إلى كلمات
    (6) تركيب كلمة من عدة حروف أو تركيب جملة من عدة كلمات
    (7) التمييز قراءة بين أشكال التنوين . ×
    (8) التمييز نطقاً بين المد بأنواعه ×
    (9) التمييز في القراءة بين (أل) الشمسية و(أل) القمرية ×




    والمطلوب من المعلم تدريس جميع محتويات هذه القائمة أثناء العام الدراسي ، والتأكد من خلال أدوات التقويم الممكنة من اكتساب التلاميذ لجميع هذه المهارات والتواصل مع أسرهم للتعاون في سبيل حل ما يعترضهم من صعوبات من خلال تقارير مفصلة عن كل منهم . وفي نهاية العام ولغرض الحكم على نجاح الطالب أو رسوبه يتم التأكد من تمكنه من الحد الأدنى من المهارات الموضحة في القائمة ، وهي (1،2،3،7، 8،9) حيث يتقرر نجاحه إذا اكتسب جميع هذه المهارات ويتقرر بقاؤه إذا أطهر عدم اكتسابه لواحدة منها أو أكثر .



    ويكمن الفرق بين هذا الأسلوب الجديد والأسلوب المتبع سابقاً أن المعيار الذي يحتكم إليه لنجاح التلاميذ ورسوبهم – وفقاً للأسلوب الجديد - موحد على مستوى المملكة ، أما في ضوء الطريقة السابقة فإن المعيار يختلف من معلم إلى آخر ، حيث يعد كل معلم اختباراً خاصاً به ، ويسال أسئلة معينة قد لا تكون شاملة للأساسيات فينجح الطالب أو يعيد وفقاً لحصوله أو عدم حصوله على النهاية الصغرى للمادة الدراسية ، بناء على وفائه أو عدم وفائه بمعلومة أو مهارة ثانوية ربما لا تكون مؤثرة في تحصيله الدراسي مستقبلاً .


    وحيث إن بعض الطلاب لن يتمكنوا في نهاية العام من الانتقال إلى الصف التالي ، فإنه لن يكون هناك "اختبار دور ثان" وذلك لأن الطلاب في هذه المرحلة المبكرة من أعمارهم لا يدركون متطلبات اختبار الدور الثاني من الاستذكار وإعادة التعلم والاستعداد للاختبار خلال نهاية العام ، حيث يحتاجون إلى الإجازة للراحة والتقاط الأنفاس واكتساب بعض المواهب والمهارات التي لا يجدون الوقت لاكتسابها أثناء العام الدراسي . كما أنه ليس بمقدور الطالب وأسرته حل مشكلة تعليمية عجزت المدرسة عن حلها خلال سنة دراسية كاملة



    وإضافة إلى ذلك فإنه يتوقع أن الجهود التي يمكن بذلها لتعليم الطال ب وإكسابه ما هو مقرر عليه يجب أن تكون قد استغرقت خلال العام الدراسي من خلال التقويم المستمر .



    الفصل السابع



    لجنة التوجيه والارشاد بالمدرسه :



    هي تلك اللجنة المعنيه بدراسة حالات التلاميذ الذين تقرر بقاؤهم في صفوفهم نتيجة لعدم اتقانهم مهارات الحد الأدنى في أي مادة من المواد الدراسية المقررة . وتتألف هذه اللجنة من مدير المدرسة (رئيسا) والمرشد الطلابي أو القائم بعمل الإرشاد في المدرسة (مقررا) وثلاثة معلمين متميزين (أعضاء) إضافة إلى معلم أورائد الصف الذي تناقش اللجنة وضع تلاميذه .



    وتتمثل مهمة هذه اللجنة في علاج حالات التلاميذ الذين لن يتمكنوا من الانتقال إلى الصف التالي في نهاية العام ، حيث تتولى التحقق من مستوى تحصيل الطفل والتأكد من جدوى القرار الذي اتخذ بشأنه بإبقائه في صفه ، واتخاذ القرار المناسب نحو ترفيعه إذا كان يملك المقومات المناسبة للوفاء بمتطلبات المادة الدراسية مستقبلاً ، أو إذا لم يكن قرار إبقائه في صفه دقيقاً في المقام الأول . أو أن الإعادة لن تكون في صالحه تعليميا. أما إذا رأت اللجنة أن الطالب بحاجة إلى وقت أطول للوفاء بمتطلبات المادة الدراسية أو أن من مصلحته التعليمية أن يعيد أو نحو ذلك، فإنه يمكن إبقاؤه في صفه عاماً آخر .



    وفي الحالات التي يكون سبب عدم انتقال الطفل إلى الصف الأعلى هو وجود إعاقة من نوع معين ، فإنه يتعين على المدرسة أن تبحث عن وسيلة لمساعدته كأن يتم تحويله إلى البرامج المساندة مثل برامج التربية الخاصة إن وجدت أو مخاطبة إدارة التعليم التابعة لها المدرسة للبحث عن برامج مناسبة لحالة التلميذ .

  2. #2
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    10

    افتراضي

    أين التفاعل يا أهل التقويم المستمر ؟
    كل يعطينا رأيه
    ولنحول هذا القسم في المنتدى إلى شعلة من النشاط

    نتبادل الخبرات .... نواجه الصعوبات .....نثري القسم بأوراق العمل التي نستخدمها
    كجزء من التقويم للمهارات المختلفة ......خصوصا في الصفين الرابع والخامس
    ولانستغني عن رأي مشرفي الصفوف الأولية ومشرفي اللغة العربية
    لكم مني التحية ووالدعاء
    اللهم جنبنا الامراض والاسقام ماظهر منها ومابطن

  3. #3

    افتراضي

    بارك الله فيك اخي العزيز

  4. #4
    المشرف العام
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    106

    افتراضي

    شكرا بارك الله فيك اخي ابو علي
    وبإذن المولى عز وجل ان ترى وتلمس التفاعل من الاخوان جميعا ولكن اتوقع ان حداثة المنتدى لها السبب الاكبر في قلة التفاعل او لنقل عدم التفاعل حاليا .... واتمنى ان يصل لهذا المنتدى كل من يهمه الامر ولن يتم الا بجهود من هم مثلك فالتملس لنا ولهم العذر

  5. #5

    مراقب عام ( مدير قسم الإختبارات والقبول)


    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    2,073

    افتراضي

    أخي الفاضل
    لك تحياتي
    وهذا الدليل في نسخته القديمة
    وقد صدرت أدلة احدث منه في الأعوام الأخيرة .
    وسوف أطلب من الزملاء في قسم الصفوف الأولية مساعدتي لوضع أحدث دليل هنا .
    وما نيل المطالب بالتمني *** ولكن تؤخذ الدنيا غلابا

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •