طباعة

الإشراف التربوي بنات بتعليم محايل عسير يشارك في الملتقى الإشرافي التاسع عشر بعنوان ( الإشراف التربوي في ضوء 2030 )

قيم الموضوع
(0 أصوات)
  • الخميس, 04 تشرين1/أكتوير 2018 11:18
  • حجم الخط

المنسقة الإعلامية بالإشراف التربوي /فاطمة آل المهدي 

 

برعاية معالي وزير التعليم د / احمد العيسى و مشاركة عدد من الخبراء الدوليين و بحضور أكثر من مئة و خمسون شخصية قيادية إشرافية من مختلف مناطق المملكة بإدارات التعليم ( بنين - بنات ) إستضاف معهد العاصمة النموذجي بمدينة الرياض و على مدى ثلاثة أيام خلال الفترة من الاثنين و حتى الأربعاء ٢١ - ٢٣ / ١ / ١٤٤٠ هـ ملتقى الإشراف التربوي التاسع عشر و الذي جاء بعنوان ( الإشراف التربوي في ضوء رؤية ٢٠٣٠ ) و قد حضره من تعليم محايل بنات رئيسة قسم الإشراف التربوي الاستاذة / فاطمة احمد ابو شوشة ،،،،
جاء من أبرز أهدافه تحسين مستوى الأداء الإشرافي و تجويد المخرجات و تعزيز دور الإشراف التربوي في دعم المعلمين و العملية التعليمية و رفع مستوى الأداء الفردي و المؤسسي للإشراف التربوي و قد جرى خلال أيام الملتقى إستعراض عدد من أوراق العمل حيث تناول في يومه الأول أوراق عمل ثلاثة بعناوين
- ( قيادة التغيير لتحسين ممارسات الإشراف التربوي في ضوء رؤية المملكة العربية السعودية 2030 من تقديم جامعة طيبة
- ( تصور مقترح لتطوير الإشراف التربوي بالمملكة العربية السعودية ) من تقديم إدارة تعليم الخرج - بنات -
- ( نموذج مقترح لقيادة التغيير لدى رؤساء أقسام الإشراف التربوي بإدارة التعليم بمحافظة الطائف) من تقديم تعليم الطائف ـ بنين ـ
- التقويم والإعتماد المدرسي -تصور مقترح للتكامل ب هيئة التقويم و الإشراف التربوي من تقديم هيئة تقويم التعليم
- واقع الإشراف التربوي في تنمية الكفايات المهنية لمعلمي اللغة العربية للعام الدراسي ١٤٣٩ - ١٤٤٠ هـ
من تقديم إدارة تعليم صبيا بنين
- الإشراف التربوي الداعم للتعلم (المبني على الأداء) من تقديم تعليم الطائف بنات
- دور المشرفات التربويات في تعزيز القيم الإسلامية و الوطنية في ضوء رؤية 2030 للمملكة العربية السعودية من تقديم جامعة جدة
- دور المشرف التربوي في تطوير العملية التعليمية في ضوء رؤية المملكة 2030 – منطقة الرياض أنموذجا من تقديم تعليم الرياض - بنين -
- دور الإشراف التربوي في متابعة دورة أداء المعلمين و المدرسة و تصحيح الإنحراف عن الأهداف من وجهة نظر المعلمين في مدارس التعليم الأساسي بمحافظة الطائف من تقديم تعليم الطائف - بنين -
و في اليوم الثاني تطرق الملتقى لمناقشة أوراق عمل جاءت كما يلي :-
- نموذج مقترح للإشراف التربوي من تقديم الإدارة العامة للإشراف التربوي بنين
- حلقة نقاش تم فيها مناقشة النموذج المقترح من قبل الخبيرين الدوليين
( Richard Churches - Mary Geraldine )
- ورشة عمل من تنفيذ الخبيرين الدوليين
( Richard Churches - Mary Geraldine )
- لقائين الأول تحدث فيه البروفيسور ( Patrick Griffin ) عن برنامج كفايات
- لقاء مفتوح مع مديري عموم الإشراف التربوي في وكالة الأداء التعليمي بوزارة التعليم من تقديم إدارة الإشراف التربوي بالوزارة ( بنين - بنات )
و في اليوم الثالث و الأخير من أيام الملتقى تم مناقشة ما يلي :-
- ( دور البحوث التربوية الإجرائية في تحقيق التنمية المهنية للمشرفين التربويين بمحافظة الطائف ) من تقديم تعليم الطائف بنين
- ( تطوير معايير إختيار المشرف التربوي في المملكة العربية السعودية ) من تقديم تعليم وادي الدواسر بنات
- ( دور التدريب الإلكتروني في التنمية الذاتية المهنية للقيادات الإشرافية وفق متطلبات الهدف الرابع من خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠ في المملكة العربية السعودية من تقديم تعليم المنطقة الشرقية بنات
- ( رفع كفايات المشرف التربوي في ضوء متطلبات المستقبل وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠ ) من تقديم تعليم حفر الباطن بنين
- ( التطوير المستمر لأداء المشرف التربوي بما ينسجم مع مفهوم التنمية المستدامة ) من تقديم تعليم سراة عبيدة بنين
و في ختام الملتقى تقدمت مديرة عام الإشراف التربوي ( بنات ) أ. نهاية بنت عبدالله الخنين
بقراءة عدد من التوصيات والتوجهات المستقبلية التي خلص إليها الملتقى جاءت كما يلي :-
1 - إجراء المزيد من الموائمةِ بين أهداف و خطط و برامج وزارة التعليم في رؤية 2030 و خطط الإشراف التربوي و برامجه من خلال إشراك الأسر في مسؤولية تعليم أبنائهم و المشاركة المجتمعية و مجلس المدرسة .
2 - التأكيد على دور الإشراف التربوي في تعزيز القيم الإسلامية و قيم المواطنة الصالحة .
3 - إيلاء البعد الإنساني مزيداً من الإهتمام في كافة مواصفات الإشراف التربوي .
4 - بناء شراكات بين إدارات التعليم ممثلة في إدارات الإشراف و كليات التربية بما يمكن من الإستفادة من الإنتاجات البحثية في تطوير الممارسات الإشرافية و المدرسية .
5 - التأكيد على دور البحوث الإجرائية في التنمية المهنية للمجتمع المدرسي و الإشرافي .
6 - إستثمار البيانات التي توفرها الدراسات الدولية مثل (Pisa- piris- times) على مختلف الأصعدة لرفع مستوى تحفيز الطلاب و التحسين المستمر للأداء الإشرافي و المدرسي .
7 - نشر ثقافة القياس و التقويم و المعالجات الإحصائية المتقدمة للبيانات التربوية في مختلف مستويات النظام التعليمي .
8 - تبني توجه الأداء المبني على البيانات في مختلف مستويات النظام التعليمي و استثمار كافة قواعد البيانات المتاحة من خلال المعالجات الإحصائية المتقدمة بغرض التحسين المستمر للأداء المدرسي و الإشرافي و تدشين القرارات و توفير السياسات التعليمية ذات الصِّلة .
9 - تطوير معايير اختيار المشرفين التربويين و أساليب و إجراءات ترشيحهم .
10 - تطوير برامج تأهيلية أكثر فاعلية للمشرف و المعلم الجديد.
11 - إصدار ادلة تنظيمية و إجرائية للإشراف التربوي بما يتفق مع المستجدات
12 - سن حزمة من الحوافز للقيادات المدرسية و المشرفين التربويين .
13- الإستمرار في عقد ملتقى الإشراف التربوي كل عامين دراسيين .
14 - استكمال التشكيلات الإشرافية في جميع التخصصات .
15 - تفعيل مجتمعات التعلم المهنية و التوسع في تطبيقها و بث انجح السبل في الإفادة منها في تطوير الأداء المدرسي و الإشرافي .
16 - نشر ثقافة تقويم الأداء المدرسي و الذي تشرف عليه هيئة تقويم التعليم .
17 - التاكيد على دور الاشراف التربوي في قيادة التغيير المنشود نحو مزيد من التأهيلية للأداء الإشرافي و المدرسي .
18 - الإشادة بما حققته منظومة الأداء المدرسي و الإشرافي من مكتسبات في اعومها الخمسة المنصرمة و التاكيد على العمل بموجب الإصدار السادس مع مراعاة الأخذ لمرئيات الميدان التربوي بكافة أطيافه .
19 - شروع و كآلة الأداء التعليمي في تعزيز التحصيل الدراسي من 1440 إلى 1443 هـ.
20- بحث افضل السبل للتكامل بين برامج الاشراف التربوي و شركة تطوير للخدمات التعليمية و التقنية و هيئة تقويم التعليم 21 - نشر ثقافة برنامج كفايات و منطلقاته و الإفادة من أدواته و منتجاته لتطوير الممارسات التدريسية و الإشرافية .
22 - وأخيراً تضمين كلمة معالي وزير التعليم كإحدى وثائق الملتقى .
بعد ذلك تقدم وكيل الوزارة للأداء التعليمي أ.د. عيد بن محمد الحيسوني بتكريم المشاركين في ملتقى الإشراف التربوي التاسع عشر